قالب:في مثل هذا اليوم

من Beidipedia
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
  • كشفت صحيفة الغارديان البريطانية أن محمد بن سلمان يمتلك موهبة التهكير والقرصنة والإختراق الى جانب التقطيع بالمنشار وصعود سقف الكعبة فقد تبين ان الاختراق الذي تعرض له رئيس أمازون جيف بيزوس عام 2018 تم من خلال رسالة أرسلها له بن سلمان شخصيا من هاتفه النقال عبر تطبيق واتس آب [١] واتضح أن الرسالة كانت تحتوي على ملف خبيث أدت إلى اختراق هاتف بيزوس وإستخراج كميات كبيرة من المعلومات بغضون ساعات، ومن ضمنها الصور التي هدَّدَت صحيفة The Enquirer بيزوس بها وكشف علاقته خارج إطار الزواج مع لورين سانشيز ، الطيارة والمُذيعة التلفزيونية السابقة والذي أدى لاحقا الى أغلى طلاق في التاريخ . واعتبرت الغارديان أن اختراق ولي العهد السعودي لهاتف بيزوس يأتي كعقاب له على نشره مقالات خاشقجي في صحيفته واشنطن بوست ورفضه حظور الاستعراض الدولي للأعمال الذي يُقدِّمه بن سلمان والمعروف باسم دافوس الصحراء.
  • أطلقت جهات إعلامية موالية للنظام السوري حملة لدعم الليرة السورية ، بعد انهيار سعر صرفها أمام الدولار ,الحملة عنوانها ليرتنا عزتنا ، تشجع التجار على دعم الليرة عبر بيع المواد بأسعار منخفضة جداً مقارنة بالسوق. يرى المواطن الشوئسمو صاحب مطعم الشاورما والفروج المشوي بأن الحل الوحيد لخفض سعر صرف الدولار هو وضع صورة بشار الأسد عليه بدلاً من صورة جورج واشنطن. يذكر أن تسمية الدولار باتت تغيب عن الفيسبوك بعد صدور المرسوم رقم 4 في سوريا الذي فرض عقوبات شديدة على كل من يروج لأسعار غير صحيحة لليرة السورية، وبدأ السوريون بإستخدام كلمات أخرى بديلة عن الدولار منها الشوئسمو ، خصوصاً أن وزير الداخلية أشار إلى أن المخبرين يراقبون الصفحات في مواقع التواصل.اذا بيسمعوك جماعة الشؤسمو عم تحكي عن الشؤسمو رح يجوك بغيبة الشمس.يا ربي التوبة، بس مايصيروا يخربطوا بين شؤسمو الدولار وبين شؤسمو التاني..بلا معنى يعني.
  • يستعد نظام السيسي لاستقبال ذكرى ثورة يناير التاسعة بإعتقالات وإجراءات أمنية وإدارية طالت مباريات فريقي الأهلي والزمالك حيث تم تأجيل مباراة الأهلي المصري مع نادي النجم الساحلي التونسي من يوم 24 يناير إلى 26 يناير، بطلب رسمي من مصر ، وتأجيل مباراة الزمالك المصري مع فريق مازيمبي الكونغولي لتكون يوم 24 يناير بدلا من 25 يناير , وتم ايضا إشغال معظم ميادين المحافظات المصرية ببعض الأعمال حتى يصعب على المتظاهرين التواجد فيها . إداريا ، أعلنت الحكومة المصرية أن يوم 25 يناير إجازة رسمية مدفوعة الأجر للقطاعين العام والخاص بمناسبة عيد الشرطة ، دون أي ذكر لمناسبة ذكرى الثورة. جميع ميادين القاهرة ، والإسكندرية ، والزقازيق ، ومعظم الأقاليم فجأة تعرضت جميعا للتعمير بحجة التوسيع , واستبق البرلمان المصري ذكرى الثورة بمد حالة الطوارئ بالبلاد لمدة ثلاثة أشهر جديدة ، وذلك قبل موعد انتهاء الطوارئ بأسبوعين كاملين ، وفي الوقت ذاته أعلنت وزارة الداخلية حالة الاستنفار والطوارئ بين أفرادها وجميع قطاعاتها ومديرياتها .

حدث في ١٨ مايو