أرشيف هل تعلم 34

من Beidipedia
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
  • وسط ردود الفعل العنيفة بسبب التخلي عن حليف كان له دور في الحرب ضد داعش، أكد الرئيس ترامب لأكراد سوريا في مؤتمر صحفي يوم الخميس 10 اكتوبر 2019 أنه ستكون هناك يومًا ما شجرة جميلة ولطيفة تُزرع في واشنطن لإحياء ذكرى مذبحتهم شرقي الفرات. وأضاف "يجب على حلفائنا الأكراد أن يطمئنوا إلى أنه على الرغم من حقيقة أن القوات الأمريكية لم تعد توفر لهم الدعم العسكري ، لكنه في مرحلة ما في المستقبل ستكون هناك شجرة جميلة لها أغصان وأوراق تخلد مذبحتهم المتوقعة والوحشية للغاية على يد السلطان العثماني رجب طيب أردوغان وشدد ترامب إلتزام الإدارة الأمريكية الراسخة بأنه خلال 30 أو 40 عامًا قد يفكر رئيس أمريكي بالمستقبل شاهد تلك الشجرة بالصدفة في ترك وردة أو اثنتين او ثلاثة أسفل الشجرة لذكرى عدد مرات تخلي أمريكا عنهم.بعد إنتهاء المؤتمر الصحفي، أعطى ترامب تركيا الحق في شن غارات على الشجرة الكردية إن شعروا أن ذلك ضروري للمصلحة الوطنية التركية.
  • بينما كانت لبنان تحترق من الجنوب وصولاً إلى عكّار في الشمال , بسبب موجة الحر ، وفي حين كانت الحرائق تتمدد وتصل إلى منازل المواطنين كان الرئيس ميشال عون مشغولاً بمراسيم استقبال ملكة السويد حيث أكّد عون على ضرورة مكافحة المخدرات​ , وبينما كان النائب ماريو عون الطائفي يتساءل عبر قناة (OTV) العونية عن السبب الذي جعل الحرائق تقتصر على المناطق المسيحية، لأنه ببساطة لا يسمع أخبار عكار ولا الضنية ولا النبطية ولا حتى أخبار جيرانه في إقليم الخروب , وبينما كانت المروحيات القبرصية تشارك في عملية إخماد النيران وبينما كان شبان المخيمات الفلسطينية المحرومون من حق العمل والحقوق المدنية في لبنان يستنفرون تطوعاً لمساعدة الدفاع المدني اللبناني غيرة على البلد الذي لا يعرفون غيره مكاناً ولدوا فيه ويعيشون فيه ويُظلَمون فيه , وفيما كانت ألسنة اللهب تأكل أخضر لبنان ويابسه، إنهال بعض الللبنانين بالضرب على سوريين ، قالوا انهم مسؤولون عن الحرائق التي اندلعت في لبنان من 14 اكتوبر 2019 وحتى 15 اكتوبر وأسفرت عن مقتل مواطن واصابة 88 آخرين .
  • صرح القمص مكاري يونان كاهن الكنيسة المرقسية الكبرى و قاهر الشياطين والعفاريت أنه صاحب القفا في صور اللقطات القريبة التي توهم بالحشود الكبيرة المدفوعة الثمن الذي إستقبل السيسي في المطار عند عودته من نيويورك بعد مشاركته في الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث قال يونان للسيسي: "نشكرك أنك موافق تحكم مصر وتحمل مسؤوليتنا" , وكان يونان بجانب شيخ أزهري مغمور أدار هو الآخر ظهره لنا في الصورة , فالمهم هي الأقفية ، والمهم أزياؤهم . وأضاف القمص مكاري يونان ان "الرئيس عبد الفتاح السيسي مرسل من السماء ومن يتظاهر ضده هيروح جوهنام وانتوا عارفين بيحصل ايه في جوهنام" . وأشار يونان إلى نص من الكتاب المقدس جاء فيه: “لتخضع كل نفس للسلاطين الفائقة لأنه ليس سلطان إلا من الله والسلاطين الكائنة هي مرتبة من الله”. وقال يونان إن ذلك يعني أن تخضع للملوك والرؤساء بأدب واحترام و تخرس خالص ، لأن الرئيس مُنزل من السماء ، و من يقاوم السلطان يقاوم ترتيب الله.
  • بعد تخلي واشنطن عن حلفائها الأكراد في سوريا وسحب قواتها من الشريط الحدودي بين تركيا وسوريا، آذنة ببدء العملية العسكرية التركية ضد وحدات الحماية الكردية , هددت قوات سوريا الديمقراطية بإطلاق سراح معتقلي داعش لإحراج ترامب . وقد أفاد المطلعون أن ترامب بخطوته هذه كان يرد الجميل لزعيم دكتاتوري ما ولكنه لايتذكر من بالتحديد ! . وذكرت المصادر أن ترامب سأل مستشاريه "هل أخبرني بوتين أن أفعل هذا ؟ أم أن هذا كان ردا لجميل أردوغان للسماح لي ببناء برج ترامب في اسطنبول ؟. ويقال إن ترامب قضى 6 دقائق في التفكير فيما إذا كان الإنسحاب من سوريا تهدف إلى حلب الدولارات من السعودية ، او الضغط على الأوكرانيين لتلطيخ سمعة جو بايدن , و بدأ ترامب على الفور في تبادل الأفكار مع مستشاريه من إمكانية الاستفادة من هذه الخطوة لتحقيق مكاسب مالية , هل ستدفع البرازيل مقابل الإنسحاب من سوريا ؟ هل تلك الدولتان تكرهان بعضهم البعض وقبل المؤتمر الصحفي طلب ترامب من مستشاريه التأكد من أنه لم يكن ينوي سحب القوات الأمريكية من صربيا بدلا من سوريا.