باراك حسين أوباما

من Beidipedia
(بالتحويل من أوباما)
باراك اوباما أو أبو سمرة
”الحمد لله, مسلم يحكم أمريكا“
~ بن لادن
”يا اوباما! أسلم تسلم“
~ حسن أبو الأشبال على: لا يصدق أن اوباما حقاً مسلم

باراك حسين عبد النبي اوباما (1961) (اسم الشهرة: Barry Soetoro) ويعرف في كينيا بالرئيس المنتخب المسلم المرتد بركة حسين أبو عمامة ، ويعرفه الاخ القائد البطل الشهيد حبيب الملايين معمر القذافي بحسين بو عمامة, سياسي أمريكي ديموقراطي ، كيني ،امريكي ، مسلم و مسيحي و يهودي يعرف بالدول العربية بـ:

  • ابو سمرة
  • العندليب الاسمر II
  • كوكاكولا
  • حبة البركة
  • غراب البين
  • باراك سوس
  • بركة أو بامية

نصب كرئيس لامريكا بعد المجازر التي حدثت على يدي دبليو سي بوش في 2008 مستفيدا من برنامح معنوات الافريقيين الاميريكيين .تفاءل الكثيرون أكثر من اللازم بتوليه الرئاسة . إشتهر بإلقائه لخطابات لطيفة لكنه إنشائي جدا، يذكرك بموضوع تعبير نموذجي : عناصر مرتبة ومنظمة بالأرقام، واستشهاد بآيات قرآنية نحفظها تماما. كل هذا جميل ، لكنه لم يقل شيئا جديدا في الحقيقة .

ما ورد عنه في كتب السير[عدل]

قيل بان اسمه الحقيقي مبارك ابو باما الحويطي . وكان فارسا في الجاهلية وحضر بدر وأسلم على يد يوسف القرضاوي وحسن إسلامه . وقيل انه له من البنين اربع ومن البنات خمس . وحدثناالمزرقي بان الطبري قال انه سمع المسعودي يهمس بان الخراساني صرخ "ليأتي عليكم زمانا يتولى فيكم الامامة رجل من بني عبس يقال له مبارك تتبعونه كما يتبع الظل صاحبه فقيل ثم من قال اوبما فقال ثم من فقال اوباما فقيل ثم من فقال طرش يطرشكم" اورده فيصل المقرود وقال سوالف لا حسن ولاصحيح . و كتب عنه البطلميسي في كتابه نزهة المشتاق لاكل الدراق ان من اضحى بعد ذي الحجة جائعا فلا جناح عليه ان يأمل بأوباما خيرا. فلا خير من امريكي ولا امريكي من خير. (انتهى الاقتباس).

تاريخه[عدل]

ابو سمرة كان دائما مواطن اميركي بالرغم من الشد والجذب بين الكينيين والسودانيين حول أصول أوباما ، وهل هي سودانية أم كينية خالصة . شارك في العديد من الحركات الاجتماعية و قاد العديد من الجمعيات الامريكية حتى يوم 10 فبراير 2007 أعلن عن ترشيح نفسه لرئاسة الولايات المتحدة وذلك من أمام مبنى الولايه الرئيسي القديم في بعد محطة بنزين ريغين واعتبر اختيار موقع الإعلان لأنه مكان رمزي لأنه المكان الذى قام الرئيس الأمريكي أبراهام لينكون بإلقاء خطابه التاريخي عن البيت الأمريكي المنقسم . طوال فترة الحملة الانتخابية وهو يوعد و ينوى بإنهاء بعض القضايا بسرعة مثل إنهاء الحرب على العراق التي انتهت سنه 2009 بسحب تنك و 3 جنود من بغداد ، و صنع السلام بين العرب و الاسرائيليين هذا حصل في 4010 .

أوباما و مواقفه السياسية[عدل]

في 2005 دافع عن الصفقة الجديدة لسياسات الرعاية الاجتماعية، وعارض مقترحات فرانكلين دي روزفلت والجمهوريين لإنشاء حسابات خاصة للضمان الاجتماعي. وفي أعقاب إعصار كاترينا تحدث ضد الحكومة التي تعاملت بلا مبالاة متزايده أمام الانقسامات الطبقية الاقتصادية كلا ناس سياسيين بتعرف تقول الي الشعب بحب يسمعه ، ودعى كل الحزيبن السياسيين إلى اتخاذ الإجراءات اللازمة لاستعادة شبكة الأمان الاجتماعي للفقراء .

أما عن البيئة فاقترح غراب البين نظام الحد من التلوث والتجارة ، وهو يهدف إلى تقييد إنبعاثات الكربون، وبرنامج لمدة عشر سنوات من الاستثمارات في مصادر جديدة للطاقة لخفض اعتماد الولايات المتحدة على النفط المستورد بعد ماتكون مصت اخر قطرة من النفط العالمي و ما ضل اي اشئ يستورد.

جائزة أوبل للسلام[عدل]

2009 حاز الرئيس الامريكي ابو سمرة على جائزة نوبل للسلام لاعطائة فكرة الحياة بسلام بين الفلسطينيين و الاسرائيلين في 4010 و اعطاء أول فكرة جدار تحت الارض و اخراج 3 جنود من العراق ، وبذلك يكان ثالث رئيس أمريكي يفوز بهذه الجائزه أثناء توليه منصبه بعد ثيودور روزفلت ووودرو ويلسون، وهو أول رئيس أمريكي يفوز بها في سنته الأولى في المنصب يا سلام على السلام .

أعماله[عدل]

  • أحلام من أبي: قصة هروب من كينيا بالدراجة هو و أمه.
  • جرأة الأمل؛ قصة خيالية عن كينيا تحتل امريكا.

من هو باراك أوباما[عدل]

هو باراك حسين عبدالرضا أوباما، من مشاهير الشيعة، ورد اسمه في تصانيف الشيخ آغا بزرك الطهراني. ولد في خمين بالقرب من طهران، لما اشتد عوده وبلغ سن الرشد شد الرحال الى مدينة قم المقدسة الإيرانية والتلحق بالحوزة العلمية الشريفة وكان من تلامذة المرجع الشيعي الكبير شريعت مداري وتنسب له العديد من المصنفات والأدبيات الحسينية في فضل زيارة الحرم الحسيني في العاشر من محرم. سافر إلى كربلاء لزيارة الحسين بن علي ونشأت علاقة حب بينه وبين سيدة عراقية من محافظة البصرة عندما التقاها مصادفة في الحرم الحسيني واراد الزواج والانجاب منها لكن لا تأتي الرياح بما تشتهي القوارب. والده هو حسين أوباما من مواليد كينيا بافريقيا أعتنق التشيع وهاجر الى إيران البهلوية واستوطن هناك. تنسب له الخطبة الشهيرة في العاصمة المصرية القاهرة حول السلام والتآخي العالمي والتواصل بين الحضارات وله زيارات متكررة إلى دول جنوب وشرق آسيا، تايلاند وبورما والنيبال للتعريف بفضل ومكانة الأمام علي بن ابي طالب وافكاره الكونية في التسامح والعيش المشترك السلمي بين بني الإنسان من خلال شرح كتاب "نهج البلاغة" بشكل يفهمه مبسط الجمهور البوذي. كما من أعماله الجليلة افتتاح اول حسينية في حي منهاتن بنيويورك على نفقته الخاصة لتمويل مجالس العزاء وإحياء مراسيم محرم الحرام. يعرف أوباما عن نفسه كمسلم شيعي إثني عشري من أصول كينية افريقية.

اثناء زيارته للرادود الكبير باسم الكهربائي وبالقرب من طويريج عبر سماحة الملا باراك حسين أوباما عن مدى اعجابه وتقديره الشديد بشخصية الرادود وانه كان يستمع إلى لطمياته قبل الخلود الى النوم يوميا في البيت الأبيض. من إنجازات أوباما الجليلة هو إعطاء الضوء الأخضر والضوء البنفسجي والضوء البرتقالي ل "حزب الله" اللبناني للولوج في الحرب السورية كما يلج الرجل قضيبه في مهبل زوجته على جوار الإرهابي بشار حافظ الأسد، انتصارا لضريح زينب بنت علي الذي كاد أن يتعرض لضربة بقنبلة نووية من قبل جبهة النصرة التي أثبتت وثائق معرصي وزارة الدفاع الروسية في موسكو حيازتهم على اسلحة ذرية وقدرات نووية غير تقليدية. دخول "حزب الله" اللبناني الحرب لم يتم الا بضوء أخضر من واشنطن وعلى وجه التحديد ضوءا أخضرا من قبل ادارة أوباما وقتها. ليت شعري ان أعرف ماذا تفعل الطائرات الروسية في سوريا وماذا تفعل إستخبارات الأسد في السجون والمعتقلات.. كم من مجزرة أقترفتها طائرات موسكو في أسواق ومستشفيات ومدارس ومناطق سكنية.. وماذا عن عشرات ألوف السوريين الذين قضوا نحبهم تحت تصرف التعذيب الوحشي في سجون الإدارة السورية وكم من امرأة سورية تعرضت للإغتصاب وهتك العرض داخل تلك الزنزانات البغيضة. بأي منطق يفكر من دخل الحرب رافعا شعار الدفاع عن ضريح زينب بنت علي!؟ أترك الجواب لضميرك