العنتيل

من Beidipedia
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
A male bodybuilder wearing bathing trunks Wellcome L0034521.jpg

العنتيل كلمة دارجة ليست لها أصول عربية، وتستخدم بمعنى الرجل شديد القوة الجنسية، متعدد العلاقات مع النساء. وقد أدخلها الصحفيون المصريون في سياق تغطيتهم لقضايا اجتماعية شديدة المأساوية ، تتعلق بقيام شخص بإقامة علاقات متعددة مع النساء، وتصويرهن دون علمهن . بدأت الصحافة المصرية في استخدام هذا المصطلح بداية من قضية مدرب الكاراتيه في مدينة المحلة 2014 ، الذي أقام علاقات مع العديد من السيدات ، وتسربت مقاطع الفيديو التي قام بتصويرها، وشكلت فضيحة هزت مدينة المحلة.

لا يمكن الجزم على وجه التحديد بهوية أول وسيلة إعلامية استخدمت هذا اللقب ، لكنه تكرر مع تفجر قضايا من هذه النوعية ، ووجدنا الصحف تتبارى في تاريخ ظاهرة العناتيل ، حتى وصل عددهم وفقا للصحافة المصرية إلى أربعة في محافظة الغربية وحدها. خاصة أن واحدة من هذه القضايا شكلت فرصة نموذجية للاستغلال السياسي وملء الصفحات وساعات البث ، كون المتهم فيها ملتحيًا.

سرعان ما حولوه إلى قيادي بحزب النور السلفي ، وتباروا في نشر صور متعددة مأخوذة من الفيديوهات الأصلية ، وكأنها تشجع القراء على البحث عن المقاطع الأصلية الكاملة، وهي صور جعلت منه أكثر القضايا بحثًا على شبكة الإنترنت . وأتحفتنا الصحف بمتابعات وتصريحات من جيران المتهم وعائلته وأصدقائه وكل من يمت له بأدنى صلة. لم تتوقف الصحف المصرية أمام تكرار الظاهرة، ولا حاولت الالتزام بأي معايير مهنية أو أخلاقية، بل تناولها الجميع بنشوة واضحة وسرور لم يخفَ على أحد، رغم جدية القضية والخراب الذي سيحل على عشرات الأسر بسببها.

نجاح سلسلة عناتيل مصر في جذب القراء ، جعل الصحافة المصرية تتوسع في تسليط الضوء على العناتيل الآخرين على المستوى الدولي ، وبدأت بنشر قصة عن مدرب لياقة بدنية إسرائيلي، قام باغتصاب 16 فتاة كن يتدربن لديه. استخدام كلمة عنتيل له دلالات كارثية على عدة مستويات ؛ فالكلمة لها مدلول إيجابي للغاية ، رغم أن القضية مأساوية ، فهي تشير إلى القوة والفحولة والرجولة ، وكأنها دعوة للرجال لاتباعه وفعل نفس ما يقوم به للحصول على اللقب .