قالب:اخبار

من Beidipedia
اذهب إلى التنقل اذهب إلى البحث
Michel Aoun with Putin 1 (cropped).jpg
  • بعد التدهور المهول الذي سرق مدخرات اللبنانيين في البنوك ودفع فئات واسعة من الشعب لأوضاع مزرية و انفجار مرفأ بيروت الهائل الذي دمّر جزءا كبيرا من بيروت، وقتل وجرح المئات وشرّد عشرات الآلاف من سكانها، تلقّى رئيس الجمهورية اللبنانية ميشال عون وزوجته و16 شخصا من فريقه، إضافة إلى 16 نائبا من البرلمان، لقاح كورونا، من دون انتظار دورهم كباقي المواطنين، في مشهد لا يفعل غير أن يكرّر مشاهد أخرى كثيرة تعبّر عن ازدراء المواطنين اللبنانيين، كما تكشف عن زيف الخطابات الوطنية التي يلقيها المسؤولون اللبنانيون على جماهيرهم ثم يتنكّرون لها عندما يتعلّق الأمر بمصالحهم الشخصية . الساسة اللبنانيين ما زالوا مصريين على أقوالهم وهم صرحين في ذلك :" ازا الشعب مستاء من الحالة المعيشية فليرحل، احن مش حنمنع حدا". نتمنى للرئيس عون مناعة دائمية ضد كورونا ليتمسّك أكثر بكرسيّه ويحاول، من خلال صهره جبران باسيل ، الذي ورث التيار الوطني ، منع تشكيل حكومة جديدة . يعيش الرئيس و ليمت الوطن .
  • قالت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية نقلا عن مسؤول سياسي إسرائيلي أن إسرائيل قامت بتمويل شراء لقاحات سبوتنيك من روسيا لصالح النظام السوري في إطار صفقة التبادل وإعادة الشابة الإسرائيلية من مستوطنة موديعين عيليت التي دخلت سوريا ، وأكدت الصحيفة أن اللقاحات التي ستُنقل إلى سوريا هي لقاحات سبوتنيك وإن تكلفة صفقة اللقاحات 1.2 مليون دولار، لشراء 50 – 60 ألف لقاح سبوتنيك، وذلك من أجل تطعيم النخبة الحاكمة في سوريا والقيادة المحيطة برئيس النظام بشار الأسد وعائلته. وكانت حكومة النظام السوري نفت في وقت سابق، وجود بند سري في صفقة التبادل. وقال مصدر إعلامي سوري مخاطبا الشعب السوري " إعتز بنفسك يا حيوان "، وقال "إن "ترويج هذه المعلومات الملفقة حول وجود بند لقاح سبوتنيك في عملية التبادل من سلطات الاحتلال الإسرائيلي هدفه الإساءة إلى القضية الفلسطينية والمؤامرة الكونية على الرئيس بشار الأسد.
  • قال السيسي إن «أكبر خطر يواجه مصر، هو زيادة السكان وإننا "لازم نحدد طفل واحد لكل أسرة زى الصين بالزبط" والعقاب بعد كده يكون سجن بموجب قانون رادع لمخالفات التوالد وعشان محدش يتظلم ويبقى المواطن لقى حد يحنو عليه ، نعمل قانون تانى للتصالح على مخالفات التوالد ، يعنى اللى مخلف زيادة يدفع فدية ليهم عشان يعدى ، لكن كمان لازم القانون ده يتطبق بأثر رجعى زى قانون التصالح فى مخالفات المبانى ، فالأسرة إللى اتجوزت من سنة 1999 وخلفت اكثر من طفل، لازم تتقدم بطلب تصالح وتعمل ملف فى مستشفى الجلاء ، وتسدد غرامة على عدد العيال الزيادة عشان يتقبل التصالح، وإللى يستعبط أو يتقفش متلبسا مع عياله بدون سداد ، يبقى لازم يتسجن ، واذا إكتشف الأمر وكان رب الأسرة قد مات ، فيبقى تتسجن الأم أو تدفع ، واذا كانت الأم قد ماتت فيتم إعدام الزيادة ، ألا إذا أنقذهم القرايب ولمولهم تمن التصالح، لكن مافيش مانع طبعا تبقى فيه شوية جمعيات تلف وتصور العيال الزيادة دى قبل ما تتعدم وتطبطب عليهم مع مزيكا مأساوية، ويتذاع إعلان "إكفل أعداء التنمية"

المزيد من الأخبار الطازة